شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



الزمن الموازي: المحكمة العليا تصادق على مصادرة ميزانيات مسرح الميدان

رفضت المحكمة العليا الإسرائيلية، اليوم الإثنين، التماسا تقدم به مسرح الميدان ضد إلغاء ميزانيته لعامي 2016 و 2017.

ويأتي هذا الرفض بعد أن قرر القضاة إستر حيوت ويعايل فيلنر وحنان ميلتسر أن "المسرح لم يلتزم بالمعايير المطلوبة للحصول على الدعم".

كما أشار القضاة إلى أن "الاتفاق الذي وقع عليه مسرح الميزان ووزارة الثقافة لا يمنح المسرح حق الحصول على دعم ميزانياتي".

يشار إلى أن سحب الميزانية جاء في أعقاب عرض مسرحية "الزمن الموازي" عام 2014. وقررت وزيرة الثقافة، ميري ريغيف، تقليص الميزانية التي تقدمها الوزارة للمسرح.

وكانت قد ألغت لجنة الدعم في وزارة الثقافة، في شباط/ فبراير من العام 2018، ميزانية مسرح الميدان لعامي 2016 و2017 التي تبلغ 1.1 مليون شيكل للعام الواحد، والمجمدة منذ نيسان/ أبريل 2016 دون أي مبرر قانوني، وذلك بادعاء أن المسرح لم يستوف شروط الدعم، المتمثلة بعدد العروض التي تشترطها الوزارة.

ورغم أن القاضية حيوت قالت إن "هناك سببا في جزء من ادعاءات الملتمسين"، إلا أنها قررت رفض الالتماس.

والإشارة هنا إلى أن عدد العروض لم يأت وفقًا لشروط الدعم الذي تقدمه الوزارة، المتمثلة بـ100 عرض سنوي، نتيجة لتجميد الميزانيات عن المسرح منذ عام 2015 في أعقاب عرض مسرحية "الزمن الموازي"، خلافًا لما تنص عليه اتفاقية التسوية الموقعة بين المسرح والوزارة عام 2016، وخلافًا لموقف المستشار القضائي في القضية، الذي حدد بشكل واضح أن وزيرة الثقافة، ميري ريغيف، لا تملك الحق في اشتراط التمويل الثقافي بالمضامين الفنية.

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

مليوني مسلم على جبل عرفات لأداء الركن الأعظم بالحج

توصيات الزوار