شو الاخبار
, ,

اخبار عالمية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار عالمية



امريكا تعرف الحرس الثوري الايراني كمنظمة ارهابية وايران ترد بان الجيش الامريكي ارهابي

قال الرئيس الأميركي دونالد ترامب اليوم الاثنين إن الولايات المتحدة صنفت الحرس الثوري الإيراني منظمة إرهابية أجنبية، بينما رد مجلس الأمن القومي الإيراني بتصنيف القوات الأميركية في المنطقة على لوائح الإرهاب.

وأوضح ترامب أن الحرس الثوري يشارك بفاعلية في تمويل ودعم الإرهاب باعتباره أداة من أدوات الدولة، مشددا على أن أميركا ستواصل زيادة الضغط المالي على إيران "لدعمها الأنشطة الإرهابية".

ويحذر منتقدون من أن هذه الخطوة قد تجعل مسؤولي الجيش والمخابرات الأميركيين عرضة لإجراءات مماثلة من جانب حكومات غير صديقة. من جانبه، قال وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو إن تصنيف الحرس الثوري الإيراني "منظمة إرهابية" هو الرد المناسب على سلوك النظام الإيراني.

وأضاف أن هذا الإدراج سيشكل ضغطا كبيرا على النظام في طهران، مبررا ذلك بكون الحرس الثوري انخرط في "أعمال إرهابية" على مدى السنوات الماضية ولم يكتف فقط بدعم منظمات إرهابية.

وكانت الولايات المتحدة أدرجت بالفعل عشرات الكيانات والأشخاص في قوائم سوداء لانتمائهم إلى الحرس الثوري، لكنها لم تدرج القوة بأكملها في تلك القوائم. والحرس الثوري (باسدران) جيش عقائدي أنشئ عام 1979 لحماية الثورة الإسلامية في إيران من التهديدات الداخلية والخارجية، ويتمتع بنفوذ سياسي واقتصادي كبيرين.

ويعتبر "فيلق القدس" -وهو قوات النخبة في الحرس الثوري- الذراع الخارجية لهذه القوة شبه العسكرية، وهو يدعم خصوصا نظام الرئيس السوري بشار الأسد في سوريا وحزب الله في لبنان.

ومن شأن إدراج الحرس الثوري في قائمة المنظمات الإرهابية أن يمنع المواطنين الأميركيين والكيانات الأميركية من القيام بأي تعاملات مع هذه القوة العسكرية، وذلك تحت طائلة الملاحقة القانونية.

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

دراسة: مرحلة البلوغ تنتهي في سن الثلاثين

توصيات الزوار