شو الاخبار
, ,

من هنا وهناك

الرئيسية

,,

من هنا وهناك



لغة الاشارات لدى القرود هي نفسها لغة الاشارات التي يستخدمها الانسان

وجد علماء أن لغة الاشارات التي تستخدمها قرود الشمبانزي للتواصل مع بعضها البعض تتبع القواعد نفسها المتبعة في لغة البشر. 

وتوصل العلماء إلى هذا الاكتشاف بعد دراسة قرود شمبانزي تعيش في محمية طبيعية في أوغندا، كما أفادت صحيفة الديلي تلغراف في تقرير عن الدراسة الجديدة. وتفتقر قرود الشمبانزي، مثلها مثل القرود الكبيرة الأخرى، إلى القدرة على النطق ولكنها تستخدم حركات وإشارات ذات معنى تشبه إلى حد كبير لغة الاشارات التي يستخدمها المصابون بالصمم. 

واكتشفت الدراسة أن إشارات الشمبانزي تستند إلى صيغ رياضية أو قوانين ألسنية مماثلة لما موجود في لغة البشر. 

وركز فريق الباحثين من جامعة روهامبتون في لندن على قاعدتين محدَّدتين معروف انهما تُطبقان في عموم اللغات البشرية. القاعدة الأولى هي قانون تسيبف للإختصار الذي يقول إن المفردات شائعة الاستعمال تكون أقصر عادة من المفردات الأخرى. والقاعدة الثانية هي قانون مينتسرات الذي يقول ان التراكيب اللغوية الكبيرة تتكون من أجزاء أقصر. 

ويعني هذا في حالة اللغة المنطوقة مفردات طويلة مؤلفة من مقاطع لفظية قصيرة.  وبعد تحليل أكثر من 2000 إشارة في نحو 58 نوعًا من الحركات التي تستخدمها قرود الشمبانزي في "اللعب" وجد العلماء، كما ينص القانونان اللغويان، أن الاشارات الأكثر استعمالا إشارات قصيرة الأمد والتراكيب الإشاراتية الطويلة تتألف من مقاطع حركية قصيرة. 

وقالت رئيسة فريق الباحثين رفائيلا هيسن إن تواصل القرود بالاشارات يختلف اختلافاً كبيراً بالطبع عن لغة البشر ولكن النتائج تبين ان النظامين يستندان إلى مبادئ رياضية واحدة. ونقلت صحيفة الديلي تلغراف عن هيسن قولها: "نأمل بأن يمهد عملنا الطريق إلى دراسات مماثلة لنرى مدى انتشار هذه القوانين في مملكة الحيوان". 

إلى جانب استخدام إشارات اليد والقدم تتواصل قرود الشمبانزي بالأصوات وأوضاع الجسم وتعابير الوجه أيضًا. وأظهرت دراسة سابقة أن قرود الشمبانزي والأطفال البشر يستخدمون تكتيكات مماثلة في خبط الأرض بالقدم والاشارة والتصفيق للفت الانتباه. 

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

غضب كبير بعد منح هدى بركات جائزة البوكر العربية عن روياتها بريد الليل

توصيات الزوار