شو الاخبار
, ,

الاسرة

الرئيسية

,,

الاسرة



تثقيف الطفل جنسيًّا أمر مهم للغاية.. إليك بعض التوجيهات

الثقافة الجنسية أمر مهم للغاية، خصوصًا للطفل، إذ يجب على الوالدين الاهتمام بتثقيف أطفالهما جنسيًّا بشكل تدريجي ومناسب للمرحلة العمرية التي يمرون بها. لهذا، نقدم لكم أعزاءنا القراء بعض النصائح في هذا الخصوص:

1. اشرحي لطفلك بطريقة ما عن العلاقة الخاصة التي تربطك بأبيه، وأكدي له بأنها قائمة على الحب وتبادل المشاعر والأحاسيس الطيبة.

2. عندما يكون طفلك بين 2-7 سنوات احكي له حكاية مبسطة عن ظهوره إلى الحياة؛ بأن القدرة الإلهية هي التي تجمع بين جسد الأب والأم فيُنجب الطفل.

3. عوّدي طفلك على احترام خصوصيات العلاقة بين والديه واطردي من ذهنه بأن ما يراه بينكما من حب ومشاعر هو عيب، بل اشرحي له بأنّ هذه العاطفة هي السبب الرئيسي في تواجده.

4. اجعليه يعتاد على رؤية ارتباط والديه في مكان واحد أثناء النوم، الأمر الذي سيجعل أفكار الابن تتبلور في عقله تدريجيًّا بأن علاقة أمه بأبيه هي علاقة الذكر بالأنثى وإنها التواجد اللازم للحياة.

5. اهتمي بأن تأتي المعلومات الأولى فيما يتعلق بالجنس من داخل البيت، وابني عليها بعد ذلك حتى يتعلم ويعرف دون خجل أو خوف.

6. وازني بين تثقيف ابنك بالمعلومات الجنسية وبين تعريفه بالحمل والأخلاق المرتبطة بالجنس، والأمراض التي تنتقل بالاتصال الجنسي.

7. علّمي طفلك عند دخوله الحضانة بأن يحافظ على أعضائه التناسلية واعتبارها مناطق خاصة به وحده، ممنوع إطلاع أحد عليها، أو أن يجرده أحد من ملابسه.

8. التثقيف الجنسي لابنك أو ابنتك سلاح ذو حدين؛ فهو يتعلم ويدرك الفروق بين الرجل والمرأة، وكيف يأتي الطفل. وفي الجانب الثاني، على الوالدين شغل ذهن الابن واستنفاد طاقته بالمذاكرة والرياضة وتكلفته ببعض المسؤوليات.

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

أقيم هذا الأسبوع بمبادرة كلية علوم الرفاه والصحة في جامعة حيفا، مؤتمر دولي بمشاركة 60 باحث من 16 جامعة..

توصيات الزوار