شو الاخبار
, ,

الاسرة

الرئيسية

,,

الاسرة



طرق للتعامل مع الرجل العصبي وكثير الصراخ

تواجه بعض النساء، أزواجهم ذوي الأطباع السيئة وأكثرها الصراخ والعصبية الزائدة، فقد تجد المرأة بأن زوجها لا يحتمل أقل ما يمكن ويبدأ فورًا بالصراخ وتعود هذه العصبية لضغوطات الحياة وتوتر العمل، وتأمين حاجيات المنزل والمشاكل اليومية التي قد يواجهها الاباء والرجال بشكل عام..

لا تقومي بإستفزازه وإثارة غضبه

قد يغضب زوجك ويبدأ بالصراخ لأسباب قد تجدينها تافهة، لكن إحذري الإستهزاء به وبأفكاره وأقواله، وإيّاك الضحك على ردة فعله لأن غضبه في هذه الحالة سيتطور وسيثور عليكِ بشكل كبير. وتجنباً لأي سوء تفاهم بينكما، استغلي الأوقات التي يكون فيها زوجك هادئًا وبمزاج جيد وأخبريه بأن ردات فعله وعصبيته لن تفيده ولن تأتي بأي نتائج، بل أنك تنزعجين منها بشكل كبير.

 تفهمي صراخه

على الزوجة أن تكون أكثر فطنة أثناء غضب الزوج حتى لو كان غضبه غير مبرر فعليها عدم مجاراته في انفعاله وإعطائه الفرصة ليقول ما يريد، وأن تكون لغة الاعتذار واضحة وصريحة مع إعطائه قيمته وأنه محل تقدير بالنسبة لها ومكانته عالية عندها ما يمنحه الهدوء.

إحرصي على إستيعاب غضبه

من خلال حركات جسدك تستطيعين أن تقومي بتهدئة زوجك الغاضب واستيعاب غضبه قبل البدء بالصراخ وذلك من خلال تحكمك بملامح وجهك وانفعالاتك فلا تنظري اليه مثلًا بإستخفاف أو إحتقار، ولا تحرّكي شفتيك بطريقة سخرية تثير غضبه.

أطلبي منه ضبط انفعالاته

ليتمكن زوجك من ضبط إنفعالاته والتوقف عن الصراخ في حال غضبه، إتفقي معه بشكل على ضرورة ايقاف النقاش فور تصاعده وانجراره الى الصراخ حتى تهدأ النفوس وتتمكّنا بعدها من النقاش بطريقة هادئة. وهنا نشير الى أنه من المهم عدم دخول أطراف أخرى في الخلاف بينكما إلا في حالات ضيقة جداً، لأن ذلك سيؤدي الى صعوبة حلّ المشكلة.

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

أثارني الخبر المحزن قبل يومين الذي تلقته مدينة أم الفحم بمصرع إبنها شهيد لقمة العيش نعمان خليل عباس دعدوش..

توصيات الزوار