شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



سخنين: المحكمة تقرّ صحة قرار البلدية بمصادرة أرض بيزك وترفض ادعاءات شركة بيزك

أصدرت المحكمة اللوائية في حيفا، أمس الأثنين، قرارها برفض الدعوى التي قدمتها شركة بيزك ضد بلدية سخنين وضد لجنة التنظيم والبناء "ليف هجليل"، وبالمقابل أقرّت المحكمة في قرارها سلامة وصحة الخطوات التي قامت بها البلدية ولجنة التنظيم بمصادرة الأرض المحاذية لمبنى البلدية التي كانت تابعة لشركة بيزك.
وفي رده على الدعوى التي قدمتها شركة بيزك أكد القاضي "أبراهام إليكيم" نائب رئيس المحكمة، في قراره الصادر اليوم أنه بحسب البند 188(أ) من قانون التنظيم والبناء لعام 1965"يجوز قانونيا للجنة التنظيم المحلية مصادرة أرض تم إقرارها في خريطة رسمية بأنها أرض مخصصة لخدمة الجمهور. وأن الأرض المزمع مصادرتها في الحالة المقدمة أمامي تم تخصيصها لبناء مكاتب للبلدية، موقف لمكاتب البلدية، موقف عام للجمهور، واحتياط أرض عامة ستستخدم لتطوير وإقامة مبان عامة تخدم أهالي المدينة. وكل هدف من هذه الأهداف يعتبر خدمة للجمهور بحسب البند 188 لقانون التنظيم والبناء، ولذلك فإن لجنة التنظيم مخولة بحسب القانون بمصادرة هذه الأرض".
 ويُظهر قرار القاضي "الخطوة الحكيمة والمهنية التي قامت بها البلدية في شهر تشرين الأول 2014 حين قامت بمصادرة الأرض وإعداد خارطة  لذلك رقمها 12735/ج وهو الذي كان له الأثر الكبير في إقرار مصادرة الأرض لصالح بلدية سخنين والحفاظ عليها لصالح الملك العام، وكل ذلك في نطاق صلاحية اللجنة المحلية للتنظيم والبناء دون الحاجة للرجوع للجنة اللوائية".
 
رفض ادعاءات بيزك

وحول ادعاء بيزك بأن البلدية قامت بخطوات غير مقبولة وغير مناسبة فقد رفض القاضي هذه الادعاءات جملة وتفصيلا، وكتب "لم أجد أي ثغرة أو مشكلة في تصرف البلدية التي منذ البداية حاولت منع بيع الأرض لجهة ثالثة عن طريق توجه البلدية المباشر لبيزك وللمنهال، وبعد ذلك بتوجه البلدية للقضاء، وعندما لم تدع بيزك إمكانية أخرى للبلدية، قامت البلدية بالتوجه للجنة التنظيم بطلب مصادرة الأرض حفاظا على الملك العام".
 وأكد القاضي في قراره أن "البلدية ولجنة التنظيم تصرفتا وفقا لما يتيحه لهما القانون، وأن نيتهما معتبرة وسليمة، ولم أجد فيها أي خلل". وبالمقابل هاجم القاضي دوافع بيزك المادية، وكتب: "لقد حاولت المدعية إجبار البلدية على المشاركة في المناقصة التي أعلنت عنها وإلزامها بدفع مبالغ باهظة من المال العام، ولم أجد أي تبرير لذلك في القانون الإداري".
 وفي ختام قراره رفض القاضي الدعوى المقدمة من بيزك، وألزمها بدفع مصاريف المحكمة للبلدية وللجنة التنظيم.
 
من جهتهم أثنى كل من رئيس البلدية مازن غنايم وأعضاء إدارته على قرار المحكمة، وأثنوا على "المهنية العالية التي تصرفت بها البلدية منذ البداية في هذه القضية والتي توجت بالحفاظ على الملك العام ليبقى ملكا لجميع أهالي سخنين لخدمتهم ولراحتهم، علمًا وأن السلطة المحلية الوحيدة التي أوقفت حتى اليوم بيع أرض تابعة لبيزك هي بلدية سخنين".
 وشكرت إدارة البلدية أقسام البلدية التي عملت بمهنية عالية في هذه القضية، من إدارة وقسم هندسة، وقسم قضائي، إضافة للجنة التنظيم والبناء المحلية التي ساندت موقف البلدية ووقفت مع مصلحة أهل سخنين العامة.

 

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




بلدية عكا تهنئ طلاب المدينة بالعودة للمدارس وافتتاح السنة الدراسية باللغة العبرية فقط

ممنوع تهنئة الطلاب العرب في عكا؟!

اخبار محلية

بلدية عكا تهنئ طلاب المدينة بالعودة للمدارس وافتتاح...

إضاءات

تم هذا الأسبوع توقيع اتفاقية تعاون وشراكة بين مكتب مراقب الحسابات سليم بديع جريس....

توصيات الزوار