شو الاخبار
اخبار محلية : مركز المينا العكي يدخل الفرحة والسرور على الاطفال مع فعالية الألعاب المنفوخة والمائية مقالات وآراء : بقلم مشهور امارة: الى المحللين والناقدين والغاضبين والناشطين السياسيين مقالات وآراء : بقلم جواد بولس: فلسطين دمعة التاريخ الحارة شو الاخبار : بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي: أنقذوا غزة وأجيروا أهلها اخبار محلية : على خلفية قانون القومية: الخارجية الأوروبية ووزيرتها موغوريني تحدد موعدًا للقاء القائمة المشتركة اخبار محلية : وفد من المشتركة والمتابعة يزور جامعة جنين على أثر حادث الطرق المأساوي الذي أودى بحياة المرحومة هزار كناعنة من عرابة اخبار محلية : عودة: قانون القومية جزء من صفقة القرن وكلاهما برعاية ترامب! اخبار محلية : رغم إعلان التهدئة: مدفعية الجيش الإسرائيلي تقصف موقعًا في غزة اخبار محلية : الناصرة: مصرع الشاب صالح عوايسي (28 عامًا) غرقًا في أحد شواطئ حيفا اخبار محلية : جلال بنا: حسابات فيسبوك مزورة، تكلفة أقل وتحدي أكبر لمرشح رئاسة السلطة المحلية
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



الساعة البيولوجية للجسد مرتبطه بالمزاج

خلصت دراسة علمية حديثة إلى أن اضطراب الساعة البيولوجية للجسم قد يزيد احتمال من تعرض الأشخاص لاضطرابات المزاج والساعة البيولوجية تدق في كل خلية من خلايا الجسم تقريبا، وتغير كيفية عمل الأنسجة في الإيقاع اليومي.

ووجدت الدراسة، التي نشرت في دورية لانسيت للطب النفسي وأجريت على 91 ألف شخص، أن تعطل الساعة البيولوجية للجسم مرتبط بالاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب ومشاكل أخرى. وقال باحثون بجامعة غلاسكو في إسكتلندا إن هذا بمثابة تحذير للمجتمعات التي أصبحت أقل توافقاً مع هذه الإيقاعات الطبيعية.

وعلى الرغم من أن الدراسة لم تنظر إلى استخدام الهاتف المحمول، قال دانييل سميث، أحد الباحثين في جامعة غلاسكو، لبي بي سي إنه من "المرجح" أن بعض الأشخاص الذين يعانون من صعوبات ربما يستخدمون وسائل التواصل الاجتماعي في الليل. وقال "بالنسبة لي، فإن هاتفي المحمول يُغلق الساعة العاشرة مساء، وهذا كل ما في الأمر، لأنه من الواضح أننا لم نتطور لكي ننظر إلى الشاشات في الوقت الذي يتعين علينا أن ننام".

دراسة: الساعة البيولوجية للجسم مرتبطة باضطرابات المزاجمصدر الصورةGETTY IMAGES

وارتدى الأشخاص الذين شملتهم الدراسة أجهزة لمراقبة النشاط لمدة أسبوع لمعرفة مدى تعطل ساعاتهم البيولوجية.

وقد صُنف الذين كانوا نشيطين للغاية في الليل أو غير النشطين أثناء النهار على أنهم يعانون من تعطل ساعتهم البيولوجية.

وكان هؤلاء الأشخاص أكثر عرضة بنسبة تتراوح بين 6 في المئة و10 في المئة للإصابة باضطراب المزاج مقارنة بالأشخاص النشطين أثناء النهار وغير النشطين أثناء الليل. وقال سميث لبي بي سي "هذه ليست اختلافات كبيرة، لكن الشيء الملفت للنظر هو أنها مؤكدة للغاية في الكثير من النتائج المثيرة للاهتمام".

ووجدت الدراسة معدلات أعلى للاكتئاب والاضطراب ثنائي القطب والشعور بالوحدة وانخفاض الشعور بالسعادة وعدم الاستقرار المزاجي لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطراب الساعة البيولوجية. ومع ذلك، لا يمكن للدراسة معرفة ما إذا كان هذا الاضطراب يسبب المرض العقلي أو أنه مجرد عرض من أعراضه. ومن أجل معرفة ذلك، يجب إجراء المزيد من البحوث.

ويتأثر جميع أنحاء الجسم تأثرا قويا بالساعة البيولوجية، التي تؤدي إلى تغيير المزاج ومستويات الهرمونات ودرجة حرارة الجسم والتمثيل الغذائي في إيقاع يومي.

وحتى خطر الإصابة بنوبة قلبية يرتفع كل صباح بينما يستعد الجسم لبداية يوم جديد.

وقال سميث "تخبرنا الدراسة أن الساعة البيولوجية مهمة للغاية في ما يتعلق باضطرابات المزاج، وينبغي أن نعطيها أولوية أكبر في البحث وفي الطريقة التي ننظم بها مجتمعاتنا".

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

افتتح مركز الفن الشعبي امس الثلاثاء، الدورة التاسعة عشرة من مهرجان فلسطين..

توصيات الزوار