شو الاخبار
, ,

الاسرة

الرئيسية

,,

الاسرة



حيلة لمراقبة ما يبحث عنه طفلك بنفس اللحظة

صممت شركة بريطانية متصفح ويب آمنًا للأطفال ومريح للوالدين، يتيح لهم مراقبة أنشطة أطفالهم على الإنترنت في الوقت الحقيقي وإغلاق وحجب المواقع غير المناسبة لأبنائهم، من دون أن يعلموا سبب عدم إمكانهم الدخول على مثل هذه المواقع.

وأوضحت شركة "سانتوك" المطورة لأفضل هاتف مخصص للأطفال "Monqi" والذي أطلقته في تشرين الأول 2017، أن متصفحها يتضمن ميزة البحث الآمن للأطفال، كي يسمح لهم تصفح المواقع والبحث عن المعلومات بأريحية دون قلق.

وعلى الرغم من ذلك، يتسم بميزة الدخول عن بعد، أي مراقبة الأنشطة من قبل الآباء في أي وقت، حتى إن لم يتواجدوا مع أطفالهم، حيث يتضمن البرنامج رقاقة تسمح للوالدين تعقب ما يشاهده أطفالهم على الإنترنت عن بعد في الوقت الحقيقي، والتحكم في حجبه أو إلغائه.

صورة توضيحية

وهذه الفكرة مستوحاة من حلقة "Arkangel" من أحدث حلقات المسلسل الشهير "المرآة السوداء"، حيث ثبتت الأم برنامج متطور في دماغ ابنتها لمراقبة تحركاتها بغرض حمايتها.

وفي الوقت الذي يراه بعض الآباء أنها ميزة لمراقبة أطفالهم وحمايتهم من أي تطفل خارجي أو محتوى مسيء لهم، إلا البعض الآخر يجده تدخل سافر في حياة أبنائهم.

يُذكر أن هاتف "Monqi" لا يسمح بتحميل أي محتوى أو تطبيقات من دون موافقة الأم أو الآب ويتضمن حزمة شاملة وكاملة من المراقبة الأبوية، من حيث تخصيص وقت محدد مسموح فيه للأطفال لاستخدام الهاتف يومياً، ثم إغلاقه عن بعد من قبل الآباء، بحسب الرغبة.

ومن مواصفات الهاتف شاشة 5 بوصة بدقة 1080×720 بكسل، وكاميرا خلفية 13 ميغابكسل، وأمامية سيلفي 5 بوصة وسعة تخزين داخلية 8 غيغابايت.

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

تم هذا الأسبوع توقيع اتفاقية تعاون وشراكة بين مكتب مراقب الحسابات سليم بديع جريس....

توصيات الزوار