شو الاخبار
, ,

من هنا وهناك

الرئيسية

,,

من هنا وهناك



مراهق حامل بجنين.. وهذا ما اكتشفه الأطباء

 مراهق حامل بجنين.. وهذا ما اكتشفه الأطباء

في حادثة نادرة، تمكن الأطباء في ماليزيا من استئصال جنين غير مكتمل النمو من بطن فتى يبلغ من العمر 15 عاما.

ونشر موقع "دايلي ميل" البريطاني قصة المراهق الذي يقيم في مدينة سونغاي بيتاني، والذي كان يعاني من انتفاخ في بطنه وآلام في المعدة منذ ولادته، ولم يتمكن الأطباء من اكتشاف سبب ذلك، إلى أن اشتد به الألم، فقام الأطباء بإجراء عملية له، أفضت إلى استخراج جنين يبلغ وزنه 1.6 كغ، ولديه شعر طويل، وأعضاء تناسلية ذكورية.

وأشار الأطباء إلى أن الجنين عبارة عن توأم الصبي الذي لم يولد، حيث لم تتم عملية انفصال التوأمين في الأشهر الأولى من الحمل، فظل يكبر داخل بطن الصبي، ويتغذى من جسده، علما بأنه لا يملك فما ولا يمكنه العيش منفصلا عن جسد المراهق، وقد صنفه الأطباء على أنه أحد أنواع الأورام.

وطبيا، تعرف هذه الحالة باسم "جنين داخل جنين"، "foetus in fetu"، وهي حالة مرضية نادرة جداً، حيث لم يتم الإبلاغ في جميع أنحاء العالم إلا عن 200 حالة مشابهة. ويعود سبب ذلك إلى عدم اكتمال فصل التوائم، فيبقى أحدهما غير قادر على النمو بشكل ذاتي، ليصبح جزءا داخليا من توأمه.

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

ابني المعاق ذهنيا هو انسان وله الحق في المساواة....

توصيات الزوار