شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



غسان كنفاني ضيف الصالون الأدبي في دير الأسد

في بيت المربية أميمة أسدي، وبحضور المربيتين فتحية ذباح ومريم طه وابتسام أسدي، اجتمع أعضاء الصالون الأدبي بإشراف الكاتبة ميسون أسدي، لمناقشة أدب وسيرة الكاتب الفلسطيني الراحل غسان كنفاني صاحب عين الفنان النفاذة وحسه الشفاف المرهف وقلمه المبدع.

اعتاد المجتمعون الالتقاء مرّة في الشهر لمناقشة وتحليل كاتب وكِتاب، وقد تناولوا هذه المرة مجموعة من قصص غسان كنفاني وهي: "القميص المسروق"، "عائد إلى حيفا"، "أم سعد" ورجال في الشمس، وتم استعراض مسيرة حياته وجرأته، إلى أن تم اغتياله في بيروت.

غسان كنفاني المولود في مدينة عكا والذي توفي في لبنان بجيل مبكر (36 عاما) صدر له ثمانية عشر كتاباً. وكتب مئات المقالات في الثقافة والسياسة وكفاح الشعب الفلسطيني وقصصه كلها مستوحاة من أشخاص حقيقيين. وقد ابدى المشاركين في الصالون رأيهم حول الكاتب وحول قصصه. وأشار النقاد الصغار إلى أن أدب غسان وإنتاجه الأدبي كان من واقع حياته وحياة الناس وفي كل ما كتب كان يصور واقعًا عاشه أو تأثر به. ويصف واقع وحياة الفلسطينيين في كل مكان وضياع الفلسطينيين وكيف تحولت قضيتهم إلى قضية لقمة العيش..

هذا وقد شارك في هذا اللقاء بالإضافة إلى المربيات أعضاء الصالون وهم: زينة صنع الله، آمنة عمر ياسين، مريم صنعالله، كمال ابو زيد، رونزا صنع الله، غزل أسدي، مريم ياسين نعمة، حسن أمّون، سهير عثمان، سيرين نعمة.

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

تم هذا الأسبوع توقيع اتفاقية تعاون وشراكة بين مكتب مراقب الحسابات سليم بديع جريس....

توصيات الزوار