شو الاخبار
, ,

تعليم

الرئيسية

,,

تعليم



مدرسة ‘‘جبور جبور‘‘ الابتدائية في شفاعمرو تقيم حفل تأبين مهيب للمربي المرحوم قاسم بركة

 

نظمت مدرسة "جبور جبور" الابتدائية في شفاعمرو، حفل تأبين للمرحوم المربي والرياضي القدير الحاج قاسم بركة – خطيب (أبو صالح)، في قاعة أشكول بايس مساء الخميس 18 أيار الجاري، التي غصت بالحضور الكبير من أهل الفقيد ومعارفه وزملائه في المدرسة ومديرو مدارس شفاعمرو وعدد من زملائه الرياضيين وأعضاء بلدية ورئيس البلدية ومفتش وزارة المعارف، ملبين دعوة مدير المدرسة الأستاذ يوسف عبود والهيئة التدريسية الذين عملوا أياما وليال على اخراج هذا الحفل المهيب لزميل وانسان خدم وعلّم أجيالا عديدة من أبناء شفاعمرو، اضافة الى مساهمته في رفع اسم المدينة من خلال فريق "أبناء شفاعمرو" الذي ارتقى الى الدرجة القطرية وحمل اسم المواطنين العرب أيام كان المرحوم لاعبا بارزا فيه.

وعند مدخل القاعة استقبل مدير المدرسة وطاقم المعلمين وعائلة الفقيد الأستاذ قاسم خطيب المدعوين والضيوف، حيث نصبت صورة المرحوم والى جانبها الكراس الذي أصدرته المدرسة وحمل كلمات وعبارات التأبين والذكريات والصور التي تعكس مراحل حياة الفقيد، وكان لمركزة اللغة العربية المعلمة ايمان سعدى، الدور الكبير في تنقيح ومراجعة واعداد الكراس.

افتتح حفل التأبين وأداره زميل الفقيد الاعلامي والكاتب زياد شليوط الذي قدم نبذة قصيرة عن المرحوم، ودعا الشيخ رستم جابر الذي تلا آيات قرآنية وصلاة قصيرة عن روح المرحوم. وكانت الكلمة الافتتاحية لرفيق المرحوم في مسيرة التعليم مدير المدرسة، المربي يوسف عبود الذي ألقى كلمة مؤثرة عكست عمق العلاقة التي جمعت بينهما، خاصة وأن الأستاذ قاسم عمل نائبا للمدير منذ أن استلم الأستاذ يوسف ادارة المدرسة منذ 17 عاما وعمل الى جانبه باخلاص وتفان لخدمة المدرسة وطلابها.

وألقى رئيس بلدية شفاعمرو، الأستاذ أمين عنبتاوي كلمة استذكر فيها مرافقته للمرحوم على مقاعد الدراسة، متحدثا عن بعض صفات ومناقب المرحوم، كما أعلن بأن المجلس البلدي اتخذ قرارا باقامة مهرجان رياضي تخليدا للاعب أبناء شفاعمرو والأستاذ قاسم خطيب. وتلاه مفتش وزارة المعارف د. خالد حجازي بكلمة توقف فيها عند عمل المعلم المتفاني وخدمة الطلاب ورسالته كما فعل المرحوم.

 

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

غضب كبير بعد منح هدى بركات جائزة البوكر العربية عن روياتها بريد الليل

توصيات الزوار