شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



انطلاق مسيرة ‘‘من حيفا إلى القدس‘‘ مشيا على الاقدام دعما للأقصى

 

انطلقت صباح اليوم الأحد، مسيرة على الأقدام من مدينة حيفا إلى مدينة القدس  ، تقدّمها عدد من الشيوخ وناشطين من جدينة حيفا وضواحيها وظهر من بينهم الشيخ رائد صلاح وسندباد طه.

 

ويقوم على المسيرة التي تنظم للسنة الثالثة على التوالي، عدد من أبناء مدينة حيفا وعلى رأسهم   سندباد طه، وتحمل عنوان "الأقصى مسؤوليتي".
وبدأ طه هذا التقليد السنوي، عام 2015، ووصل إلى مدينة القدس والمسجد الأقصى مع عدد من المشاركين، مشيا على الأقدام بعد انطلاقهم من مدينة حيفا  ، مرورا بعدة محطات وبلدات عربية، حيث التحق عدد آخر من المشاركين بالمسيرة، غير أنه في عام 2016، قطعت الشرطة  بقرار سياسي صدر عن وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي، بعد وصولها إلى منطقة "واد الجوز" في القدس، وحمّلت المشاركين في المسيرة، قهرا، بحافلة وألقت بهم في منطقة "خان الأحمر" قرب مدينة أريحا.
وقال طه قبيل انطلاق المسيرة: "نتوجه للمسجد الاقصى بنية صافية، والصبر هو المفتاح في المسيرة، المسيرة مهمة جدا في رسالتها ويجب علينا ان نكون تحت عنوان واحد هو أن المسجد الاقصى في خطر وهو مسؤولية كل مسلم وعربي في العالمين العربي والاسلامي".
وأضاف طه: "إن منع المسيرة من الوصول إلى المسجد الأقصى في العام المنصرم، لم تثنه والعديد من المعنيين بالمشاركة، عن الاستعداد للمسيرة هذا العام، مؤكدا :"لن نتراجع إلا مكرهين، فحقنا في التجول في أنحاء وطننا مشيا أو بأي وسيلة تنقل هو الشيء الطبيعي والمنطقي، فما الذي يخيفهم من المسيرة أصلا، وهل يمنعنا القانون من ممارسة رياضة المشي والوصول إلى أي مكان في بلداننا و داخلنا الفلسطيني".
وأكد أن المسيرة مستقلة وهي لا تتبع لأي جهة سياسية، وأنه يشرف عليها ويقوم على تنظيمها بشكل شخصي منذ انطلاقتها الأولى.
وحول المسار والمحطات التي ستمر بها المسيرة، لفت طه إلى أن الانطلاقة كانت من مسجد "الحاج عبد الله" في حي "الحليصة" بحيفا، ثم تصل المسيرة بعد ذلك إلى مدينة أم الفحم، تليها منطقة "إبثان"، في المثلث الشمالي، ثم مدينة الطيرة في منطقة المثلث الجنوبي، فبلدة "بيت حنينا" في ضواحي القدس، ثم تكون المحطة النهائية في المسجد الأقصى المبارك.
 
 

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

مليوني مسلم على جبل عرفات لأداء الركن الأعظم بالحج

توصيات الزوار