شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



في الذكرى المئوية لوعد بلفور المشئوم ..‘‘حملة بلفور‘‘ تواصل جمع التوقيعات رغم رفض بريطانيا الاعتذار

BacInSAOS1


واصلت حملة الاعتذار عن وعد بلفور التي يرعاها مركز العودة الفلسطيني في لندن، جمع التوقيعات الشعبية من الجمهور البريطاني.

وجمع فريق الحملة الاثنين، توقيعات وسط لندن في كل من جامعات (ساوس، بركبك ويو سي أل)، وانضم إلى الموقعين عشرات الطلاب في الجامعات الثلاثة، إضافة إلى تطوع عدد منهم للمشاركة في الأنشطة القادمة للحملة، والتي تستمر في مختلف الجامعات البريطانية.

وتأتي جهود الحملة هذه كاستراتيجية تصعيد ميداني تهدف إلى زيادة الوعي لدى الشارع البريطاني بتاريخ بريطانيا الاستعماري، والذي أضر بالشعب الفلسطيني على مدار 100 عام.

وكان مركز العودة الفلسطيني أعلن عن تصعيد آليات حملة مطالبة بريطانيا بالاعتذار عن وعد بلفور، وفتح باب التوقيع عالميًا لممارسة مزيد من الضغوط على حكومة وعد بلفور.

جاء ذلك ردًا على رفض الحكومة البريطانية الاعتذار عن وعد بلفور المشؤوم الذي منحت من خلاله أرض فلسطين لليهود.

وأكد مركز العودة في بيان صحفي أن الهدف الشعبي والتعريفي قد تحقق من عريضة التوقيع على حملة الاعتذار عن وعد بلفور، وهو تحويل قضية وعد بلفور إلى قضية رأي عام داخل وخارج بريطانيا.

وكانت الحكومة البريطانية اعترفت ولأول مرة في تاريخها بالتقصير الذي اعترى وعد بلفور في حماية حقوق الشعب الفلسطيني السياسية، وذلك في سياق الالتزامات التي تضمنها نص الإعلان عام 1917م.

وقالت الحكومة "إننا نعترف أن الإعلان كان ينبغي أن يدعو لحماية الحقوق السياسية للمجتمعات غير اليهودية في فلسطين خاصةً حقهم في تقرير المصير، حيث أن هذا الاعتراف يمثل مسؤولية بريطانية واضحة عما حدث من انتهاكات بحق الفلسطينيين جراء هذا الوعد".

وبهذا الصدد، اعتبر مركز العودة أن الاعتراف يشكل خطوة إيجابية تدفع باتجاه مزيد من المراجعة الجدية وإعادة القراءة للأخطاء التاريخية التي فرضت واقعًا غير منصف على الشعب الفلسطيني، وهي خطوة تعد بالمزيد على طريق استعادة حقوق الشعب الفلسطيني.

 

المصدر : Palestinian Return Centre

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

ابني المعاق ذهنيا هو انسان وله الحق في المساواة....

توصيات الزوار