شو الاخبار
, ,

رياضة

الرئيسية

,,

رياضة



‘‘الفيفا‘‘ يوقف ميسي 4 مباريات لشتمه حكماً

الاتحاد الأرجنتيني اعتبر القرار "غير عادي" (أ ف ب)

فرضت اللجنة التأديبية التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم، اليوم الثلاثاء، عقوبة إيقاف مدتها أربع مباريات بحق قائد المنتخب الأرجنتيني، ليونيل ميسي، لتوجيهه سباباً لحكم مساعد خلال مباراة تشيلي الأخيرة بتصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.
 
وأفادت اللجنة في بيان لها بأن القرار اتخذ طبقاً للبندين 77 و108 باللائحة التأديبية، حيث أنها وجدت ميسي مذنباً "بتوجيه سباباً لحكم مساعد"، ولذلك قررت إيقاف نجم برشلونة الإسباني أربع مباريات رسمية وتغريمه 10 آلاف فرانك سويسري.
 
وسيبدأ تطبيق العقوبة ابتداء من مباراة الليلة عندما يحل المنتخب الأرجنتيني، الثالث بـ22 نقطة، ضيفاً على بوليفيا، التاسع بسبع نقاط فقط، ثم لقاءات راقصي "التانغو" أمام كل من الأوروغواي (الثاني، 23) وفنزويلا (العاشر والأخير، 6) وبيرو (الثامن، 15).
 
وجاء في البيان أيضاَ أن "هذا القرار يعكس الإلتزام الثابت للجنة التأديبية التابعة للفيفا بالقانون والذي طبقته سابقاً في حالات مماثلة"، مؤكدةً أنها أبلغت القرار للاعب وللاتحاد الأرجنتيني للعبة.
 
وتحركت اللجنة التأديبية في هذه الحالة من تلقاء نفسها، كون "الألفاظ النابية" التي قالها ميسي للحكم المساعد الأول لم تكن ضمن تقرير حكم الساحة.
 
وطلب "الفيفا" معلومات أكثر من الحكم الرئيسي وكذلك المساعدين الثلاثة، الذين أداروا المباراة يوم الجمعة الماضي، ولم تتضمن الإفادات الإضافية التي أدلوا بها أنهم سمعوا "أي لفظ خارج من ميسي".
 
ومع ذلك، أكد المساعد الأول، البرازيلي إيمرسون أوغوستو كارفاليو، أنه بعد قرار الحكم الرئيسي باحتساب خطأ قرب نهاية اللقاء ضد النجم الأرجنتيني، والذي كان يقف بجانبه، رأى ميسي كما لو أنه "يعترض على احتساب ذلك الخطأ ملوحاً بيده"، متفوها "بشئ غير مفهوم في تلك اللحظة".
 
وأضاف كارفاليو، أنه "فهم فيما بعد عن طريق الصحافة أنه كان سباباً".
 
من جهته، أعلن أرماندو بيريز الرئيس المؤقت للاتحاد الأرجنتيني للعبة أنه سيستأنف ضد هذا القرار أمام محكمة التحكيم الرياضي.
 
وقال بيريز في حوار مع قناة "تي إي سي سبورتس" التلفزيونية إن الاتحاد سيستأنف ضد العقوبة التي اعتبرها "قراراً غير عادي".
 
كما أوضح خورخي ميادوسكي، مدير المنتخبات الوطنية في الأرجنتين، لنفس القناة أن "هناك سوابق تدفع للاعتقاد أنه يمكن تخفيف العقوبة".
 
وأضاف أن "ميسي مصدوم وحزين، مثلنا جميعا هناك. لا نتشارك (مع الفيفا) في الطريقة التي أدير بها ذلك الأمر. لقد فاجأنا القرار الذي اتخذ. نحن مستاءون جداً من الطريقة التي أدير بها الأمر قبل ساعات من خوض المباراة".
 
المصدر: وكالة الأنباء الإسبانية
اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

ابني المعاق ذهنيا هو انسان وله الحق في المساواة....

توصيات الزوار