شو الاخبار
, ,

تعليم

الرئيسية

,,

تعليم



ثانوية الرينة : مجلس الطلاب يحيي يوم عيد الام بأجواء احتفالية رائعة

 

بأجواء رائعة تملأها المحبة، المودة والاحترام احتفل بالامس مجلس طلاب ثانوية الرينة بيوم عيد الأم مُستقبلا المُعلمات والمربيات بالورود والمعايدات ، حيث انطلق برنامج يوم عيد الام بأفتتاحية ووقفة صباحية امام جميع طلاب المدرسة، افتتاحية توعوية وتربوية تُبرز مكانة الام والمرأة، دورها وأهميته في عملية البناء والمساهمة داخل المجتمع ، حيث كانت هناك عدة مداخلات ومنها للاستاذ عصام قويدر،وكل من مدير المدرسة-صبحي عدوي ومركز التربية الاجتماعية-عبد الرزاق حسن ورئيس مجلس الطلاب-اصيل طاطور.

كما وكانت هناك فقرات للمواهب الطلابية ومنها للطالبة والفنانة الصاعدة ربى زعرورة كما وكانت فقرة مواويل للطالب محمد عزات سيدي وايضا تلاوة قرآنية من قبل الطالب احمد منير عيسى .

واختتمت الافتتاحية بمسابقة دينية بين الطلاب قد أدارها المربي عصام قويدر وقد تم بالنهاية توزيع جوائز قيمة للطلاب الفائزين بالمسابقة.

في حديث مع رئيس مجلس الطلاب- اصيل طاطور قال:" نقدس دور معلماتنا وتعتبرهم كأمهات لنا ومن هذا الباب أصرينا على الاحتفال بهم ومعهم بهذا اليوم العظيم وبمناسبة هذا اليوم اقول:لا توجد في الدنيا وسادة انعم من حضن الام ولا ورده اجمل من ثغرها،مداد القلب لن يوفيها حقها وخفق الروح لن يجزي عبيراً فاح بعطائها ، فهي خيط الأمل الذي ينير لنا دروبنا ،الشمس التي تشرق في افاقنا ، منبع الحب والحنان ،الام هي المأوى والوطن الخالد فينا ،هي الماء والانتماء ، الام هي القلب الذي لا يقسى ،الإذن الصاغيه ،والعين الساهره التي لا تكل ولا تمل ،الام هي التي تعطي ولا تنتظر اي مقابل، هي من سهرت تعبت ربت وصبرت بكت وتألمت ولَم تشتكي ،عظيمةٌ هي الام..
قال الدرويش ، احن الى خبز امي وقهوه امي ولمسه امي وتكبر فيا الطفولةَ يوماً على صدر يوم ،
كل عام وامهاتنا بألف خير .. "

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

"اول مسابقة عالمياً في تطوير الصحة نمط الحياة الصحي تقودها نساء الاقليات"...

توصيات الزوار