شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



فضيحة من العيار الثقيل لحزب نفتالي بينت المتطرف ....فضائح جنسية وبالجمله؟

 حاجيت موريا جيبور

تعصف، منذ نهاية هذا الاسبوع ،قضية تحرش جنسي بالحلبة السياسية الإسرائيلية، بطلها هذه المرة أحد أعضاء الكنيست البارزين من حزب البيت اليهودي المتدين، الذي وحسب التقارير الاسرائيلية فإن عضو الكنيست المذكور " إعتاد التحرش بنساء متدينات عملن تحت مسؤوليته، بعض الحالات حصلت منذ سنوات كثيرة، والأخرى وقعت مؤخرا".

وكانت الناشطة في حزب البيت اليهودي، حاجيت موريا جيبور، قد فجرت هذه القضية من داخل حزبها، بعد أن دعت من خلال منشور على صفحتها في مواقع التواصل الاجتماعي فيسبوك " النساء اللاتي تعرضن للتحرش من قبل عضو الكنيست المذكور، بالتوجه إليها لتجميع الشهادات التي تمهد الكشف عن اسمه".

وقالت حاجيت موريا جيبور خلال حديث لإذاعة الجيش الإسرائيلي" إن هذه القضية معروفة لجميع الأوساط والقادة في الحزب والجميع يتحدث بها بشكل سري، حيث أن النساء الضحايا إشتكت عضو الكنيست لدى قادة الحزب في فترة الانتخابات الداخلية التي أجريت تمهيدا لخوضه انتخابات الكنيست، ولكن لم تنجح القيادة حينها إقناع تلك النساء تقديم شكوى في الشرطة".

Image may contain: text

وأشارت موريا- جيبور إلى " أن النساء الضحايا يرفضن الإفصاح عن أسمائهن وتقديم شكوى للشرطة خشية من عواقب ذلك"، معربة عن أملها " بألا تتحول هذه القضية لموضوع سياسي"، مقترحة " على الحاخامات بأن يعرضوا الإستقالة على عضو الكنيست المذكور لقاء عدم فضح القضية، لكنهم لم يستجيبوا لطلبها بسبب عدم توجه النساء لهم، معتبرين أن الإدعاءات الواردة غير مستقيمة".

وتعمل العديد من الأطراف حاليا على إقناع النساء الضحايا تقديم شكوى بالشرطة ضد عضو الكنيست المذكور، والإفصاح عن أسمائهن بغرض البدء بإتخاذ الإجراءات بحقه، وأبرز هذه الأطراف هو رئيس حزب البيت اليهودي نفتالي بنيت، الذي ذكر "أنه ومنذ أن عرف بالقضية خلال الانتخابات التمهيدية تحدث مع عضو الكنيست المذكور بشأن ما ذكر، إلا أنه نفى جميع ما نُسب إليه"، حاليا ينتظر كوادر حزب البيت اليهودي عما ستثمر عنه مداولات لجنة التحقيق التي شكلها حاخامات من الصهيونية الدينية بشأن هذه القضية.

Image may contain: 1 person, eyeglasses and closeup

بدورها صرحت رئيسة لجنة النهوض بمكانة المراة في الكنيست عايدة توما- سليمان (القائمة المشتركة) "بانه يجب إزال أقصى العقوبة بحق عضو الكنيست المذكور إن صح ما يتحدث به في الإعلام"، مضيفة "ان هذه القضية تدل على تفشي آفة المضايقات الجنسية في كل مكان ولدى كل طبقات وفئات المجتمع". 

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

مليوني مسلم على جبل عرفات لأداء الركن الأعظم بالحج

توصيات الزوار