وجاءت دعوة ميدفيديف خلال مقال نشرتها وكالة "وفا" الرسمية الفلسطينية، الجمعة، قبيل لقاء يجمع ميدفيديف والرئيس الفلسطيني محمود عباس في مدينة أريحا بالضفة الغربية.

وحمل المقال الذي جاء بعنوان "روسيا وفلسطين.. تقدم إلى الأمام" مواقف روسيا تجاه الفلسطينيين وعملية السلام.

وقال ميدفيديف: "تعتز موسكو بعلاقات الصداقة التي تربط بين روسيا وفلسطين منذ عقود. وندعم دوما الشعب الفلسطيني والحل العادل للقضية الفلسطينية على أساس قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة".

وتابع أنه على هامش التطورات العاصفة في الشرق الأوسط قد "تبدو القضية الفلسطينية وكأنه تراجعت أهميتها، ولكن روسيا كانت دائما تتشبث بموقفها الثابت – حل القضية الفلسطينية أولوية وشرط لازم للتسوية العادلة والشاملة في منطقة الشرق الأوسط برمتها".

وكان رئيس الوزراء الروسي وصل الخميس إلى إسرائيل في إطار جولة تشمل أيضا الأراضي الفلسطينية ، ويسعى فيها إلى بحث دعوة الرئيس الروسي فلاديمير بوتن لعباس ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو للاجتماع في موسكو.