شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



صابر الرباعي يحي حفلا غنائيا في رام الله ويهتم بالصور التذكارية مع ضباط الاحتلال

اثارت الصور التذكارية التي التقطها المغني التونسي صابر الرباعي مع ضباط جيش الاحتلال بعد وصوله الى مدينة رام الله لاحياء حفل الروابي، اثارت غضب وحفيظة عشرات الاف النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي وفي مواقع الانترنيت في كافة العالم العربي.

وانتشرت صورة صابر الرباعي مع احد ضباط جيش الاحتلال وتحديدا مع ممثل ما يسمى بالادارة المدنية التابعة للجيش الاسرائيلي، انتشرت كالنار في الهشيم، حيث التقطت الصورة وفقا لما ذكرته مصادر لموقع "يا عيني"، فور وصول الرباعي الى رام الله قادما من الاردن عبر معبر اللنبي وتحديدا في نقطة التفتيش التابعة للادارة المدنية للجيش، والتقط الصورة مع ضابط عربي من ابناء الطائفة العربية الدرزية وتحديدا من قرية بيت جن الجليلية والذي جاء لاستقبال ومرافقة الرباعي كجزء من مهامه في الجيش.

 

 

 

 

 

 

 

الرباعي مع ضابط الجيش 

  

الرباعي مع الاعلامية لينا الفيشاوي 

وبعد نشر الصورة، تعالت اصوات كثيرة تطالب بمعاقبة الرباعي وعدم استقباله في العواصم العربية، وكان من طالب بسحب جنسيته التونسية، وذكرت مصادر ان هناك مجموعات خاصة في تونس تخطط بالتظاهر عند عودته الى بلده تونس.

وبالرغم من الضجة الاعلامية الكبيرة المناهضة للرباعي ولصورته مع ممثلي الاحتلال كان هناك من شكك في الصورة وادعى على انها مفبركة ومزوره وهناك من كتب "لو اني بكره المغنيين بس بصفتي خبير بهاي الأشياء الصورة مفبركة ركزوا على القص من تحت اليد اليمنى يلي فيها الساعة واضح ، كمان اليد اليسرى خلف القميص مستخدم أداة التشويش المائي وقص الشعر كمان واضح".

اما قدور عمار، مدير مكتب الرباعي فقال في تصريح اعلامي أنّ الصورة التي تمّ تداولها على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تجمع بين صابر الرباعي وأحد ضباط معبر كرم شالوم في الأراضي المحتلة جاءت في إطار حفل أحياه صابر بمدينة الروابي الفلسطينية يوم 19 أوغسطس الجاري نافيا أن يكون الفنان التونسي قد أحيا حفلا بإسرائيل.

 

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

غضب كبير بعد منح هدى بركات جائزة البوكر العربية عن روياتها بريد الليل

توصيات الزوار