شو الاخبار
, ,

اخبار محلية

الرئيسية

,,

اخبار

,,

اخبار محلية



المحكمة تصدر قراراً بهدم المبنى الدائري عند مدخل عكا الجنوبي

"هناك ضرر للمصلحة العامة بسبب وجود المبنى في حالته الراهنة، هو هيكل بنائي لفندق متعدد الطبقات لم يتم انجازه وموجود منذ سنين عديدة بجانب شاطئ البحر، دون وجود أي نوايا لإتمام بنائه وتطويره"، هذا ما قالته قاضية محكمة الصلح في مدينة عكا "شوشناه فينسود كوهين" التي قضت بهدم هيكل مبنى الفندق (الدائري) "لؤلؤة البحر" "פנינת הים" المتواجد عند المدخل الجنوبي لمدينة عكا، حيث تم قبول طلب لجنة التخطيط والبناء في عكا الممثلة من قبل المدعية العامة للبلدية المحامية "ايلت هشاحر ميخائيلي".

وقد صدر القرار ضد مالك المبنى شركة (צומת יזמות השקעות בנדל"ן בע"מ) ومديرها "حمود منهل".

تم البدء ببناء المبنى على يد شركة "بولص جاد للسياحة والفندقة" وبعدها تم بيعه لشركة (צומת יזמות השקעות בנדל"ן בע"מ) في إطار إجراءات حل شركة بولص.

بحسب إدعاء المحامية المدعية ميخائيلي "هذا المبنى تم بنائه بخلاف التصريح الذي منح له عام 2000، اذ تم بناء 16 طابق بدل 32 طابق كما في التصريح، كما وانه لم تتم أعمال تطوير للطرق والشوارع الموصلة الى المبنى ولم يتم استيفاء الشروط التي تم وضعها مقابل اعطاء الترخيص للبناء، وبالإضافة إلى ذلك الترخيص انتهت صلاحيته عام 2003 بعد عدم استكمال بناء الفندق".

واضافت ميخائيلي، "هناك مصلحة عامة واضحة لهدم المبنى، لانه مبنى مهجور منذ عشرات السنين مما سبب اضراراً على مظهر وإقتصاد وامن مدينة عكا وسكانها".

"هنالك أدلة على دخول الناس الى المبنى والتسلق للطوابق العليا فيه، لذلك هذا المكان يشكل خطرا على سلامة السكان" ، ادعت المحامية ميخائيلي، ووفقاً لأقولها لقد تم الموافقة على تصريح بناء بشكل استثنائي لمشروع الفندق الدائري، وذلك من اجل انشاء معلم مميز عند مدخل مدينة عكا، والذي يمكن رؤيته من كل مكان في البلدة ومن خارجها، إلا أن المبنى المهجور في حالته اليوم يضر في سمعة البلدة.

أيضاً يتم استخدام هيكل المبنى بشكل لا يطابق تصريح، حيث ان "حمود منهل" قد صرح بنفسه انه ليس لديه اي نية لمواصلة وإستكمال بناء الهيكل واستخدامه كفندق وفقا لخطة التصريح الممنوح في حينه، لكنه يستعمل كعقار تجاري.

هذا ووفقاً لإدعاء الشركة المالكة للعقار انها قد طلبت تطوير العقار لكن لعدم وجود اي مصلحة مادية ومنفعة اقتصادية وعدم وجود مشتري للعقار، بقي المبنى على حاله منذ شرائه، اما بالنسبة لإدعاء ان المبنى يضر في منظر المدينة فهذا امر غير صحيح.

 

 

اقرأ ايضا
أضف تعليق
أرسل لصديق
إطبع المقال
تعليقات الفيسبوك




إضاءات

أقيم هذا الأسبوع بمبادرة كلية علوم الرفاه والصحة في جامعة حيفا، مؤتمر دولي بمشاركة 60 باحث من 16 جامعة..

توصيات الزوار